Alaein Media Production

خريطة الموقع

دليل القنوات

دليل المواقع

فيلم Skyfall يحقق أعلى الإيرادات في سباق البوكس أوفيس في فرنسا

الدين والسينما.. المعادلة مضمونة الانفجار

بانوراما الفيلم الأوروبى.. شباك مفتوح على الجانب الأخر من البحر المتوسط

الأسم
البريد الإلكتروني
ارث مصطفى العقاد
بتاريخ : 2009-03-03 الكاتب : سلوى اللوباني
صورة المخرج مصطفى العقاد رحمة الله عليه

المخرج العالمي "مصطفى العقاد" رحمه الله كان احد ضحايا تفجيرات مدينة عمان في الأردن، كان يعتبر العقاد ان الاعلام اهم وأقوى من الأسلحة والدبابات لذلك استخدم كل خبراته وافكاره الى جانب تقنيات العصر الحديثة ليترك لنا ارثاً عظيماً نتقاسمه جميعاً كعرب، ارثاً ممتداً لا يعرف مكان ولا زمان فلا تنتهي قيمته المعنوية بل تتزايد مع مرور الوقت، ارثاً متجسداً بفيلمين من اهم ما قدمته السينما العربية في مجال الافلام الدينية والتاريخية وهما الرسالة وعمر المختار، احتوت على قدرات فنية عالية، وأدوار تمثيلية متقنة، كانت افلامه سابقة لعصره آنذاك في السبعينات والثمانينات، فنقش العقاد جسراً من الحوار الحضاري والثقافي بين الشرق والغرب.

من حلب الى نيويورك:
في صغره كان يلعب ورفاق الحي بالمنظار لمشاهدة صور أفلام الهنود الحمر، أحب السينما وهو في العاشرة من عمره، كان يتابع افلام محمد كريم وكمال الشيخ وصلاح ابو سيف والفرد هيتشكوك وهو اول مخرج حفظ اسمه، وفي الكلية شجعه استاذه "دوغلاس هيل" ليدرس السينما وأرشده اين يدرسها، وفي حكاية قصها العقاد مع مجلة سيدتي عام 2000 " لم أعرف شيئاً عن استاذي منذ غادرت الى امريكا عام 54، وبعد 30 عاما اتصل به شخص عجوز يقيم في دار للعجزة بولاية مينيسوتا قائلاً "دمعت عيني من التأثر عندما شاهدت اسمك على الشاشة"، فعرف العقاد انه استاذه القديم فارسل له تذكرة سفر واستضافه في لوس انجلوس لمدة اسبوعين، والده لم يمانع ان يدرس السينما ولكن بشرط ان يكمل الثانوية العامة، بالاضافة الى عدم مقدرته على نفقات دراسته في الخارج، فعمل العقاد لمدة سنة في البنك البريطاني في حلب ليجمع ثمن تذكرة السينما، كان السفر من بيروت الى نيويورك على متن طائرة، ومن نيويورك الى هوليوود بالباص لمدة 3 ايام ونصف، فرح به والديه كثيراً عند نجاح فيلميه الرسالة وعمر المختار، والجدير بالكر انه دعاهم في احدى المرات خلال تصوير فيلم عمر المختار في ليبيا.


تحديات فيلم الرسالة:
• عندما اخرج الفيلم عام 1976 كان يبلغ من العمر واحد واربعون عاما، اي بعد 18 عاما من وجوده في امريكا.
• اضخم عمل اسلامي وقد اسلم على اثره العديد من الغرب في تلك الايام، يروي قصة ظهور الاسلام وتعاليمه السمحة، واراد من خلاله ان يقدم الصورة الصحيحة عن الاسلام للغرب، وهو اول فيلم عن الاسلام موجه للمشاهد الغربي.
• بلغت تكلفة الفيلم 17 مليون دولار وحقق ارباحاً عشرة اضعاف تكلفته من النسخة الانجليزية.
• بين عام 64-75 أي لمدة 10 سنوات والعقاد يبحث عن ممول وموافقة على الانتاج متنقلاً بين البلاد العربية الى ان وجد الدعم من القائد الليبي معمر القذافي.
• كان للفيلم نسختين واحدة باللغة العربية وقام بتمثيلها الفنان عبد الله غيث بدور حمزة بن عبد المطلب عم الرسول عليه الصلة والسلام، الى جانب القديرة منى واصف بدور هند زوجة ابي سفيان، والفنان أحمد مرعي بدور عمار بن ياسر، والنسخة الانجليزية قام بدور حمزة الممثل العالمي انتوني كوين الى جانب ايرين باباس.
• وزع العقاد نسخ من القرآن الكريم مترجمة على الممثلين الاجانب ليكونوا على اطلاع بما يتحدثون عنه بما يخص النسخة الانجليزية من الفيلم.
• استغرق اعداد سيناريو الفيلم عاماً كاملاً من مجموعة من الكتاب والمفكرين والعلماء وهم توفيق الحكيم، يوسف ادريس، د. احمد شلبي، عبد الحميد جودة السحار، د. البيصار ود. عبد المنعم النمر من الأزهر، بالاضافة الى الامريكي "هاري كيجاف" الذي امضى عاماً كاملاً في فندق النيل هلتون في مصر لكتابة السيناريو مع هذه المجموعة.
• بدأ التصوير في المغرب وتوقف بعد 3 شهور ومن ثم انتقل الى ليبيا، كان يتم تصوير المشاهد بالتوازي للنسختين العربية والانجليزية، صورت مشاهد الصحراء في المغرب وليبيا بمعاونة القوات المسلحة الليبية.
• استطاع العقاد ان يقدم الفيلم بقصته دون ان يظهر الرسول عليه الصلاة والسلام، او حتى تمثيل صوته.
• لا يزال يعرض الفيلم بعد مرور 30 عاما على انتاجه في المناسبات الدينية في الدول العربية.
• وزارة الدفاع الامريكية اشترت اكثر من الف نسخة من الفيلم لعرضها على جنودها قبل الذهاب الى افغانستان.
• الملك حسين رحمه الله أول من اهتم بعرض فيلم الرسالة في الاردن بعد ان رفضت العديد من الدول العربية عرضه، ومنحه الملك الراحل وسام الكوكب الاردني من الدرجة الاولى.
• فيلم الرسالة ممنوع عرضه في مصر وسوريا لغاية يومنا هذا، وقد اقام العقاد دعوى قضائية منذ 18 عاما بهذا الخصوص ولا تزال القضية في المحاكم.
• حصل سيناريو الفيلم على موافقة الازهر، وقد شاهده الشيخ محمد متولي الشعراوي واعجب به، كما شارك في التحقق من الفيلم وقصته العديد من المشايخ مثل الشيخ البيصار، بالاضافة الى موافقة من المجلس الشيعي اللبناني على السيناريو ايضاً.
• لم يعرض الفيلم في معظم الدول العربية في ذلك الوقت بسبب اعتراض الأزهر عليه، بالرغم من موافقته على السيناريو، فاعترضوا لاحقاً على ظهور شخصية "حمزة بن عبد المطلب" عم الرسول عليه الصلاة والسلام وهو احد العشر المبشرين بالجنة فلا يجوز اظهارهم على الشاشة.

 عمر المختار:
• قام العقاد باخراج الفيلم عام 1980 باللغة الانجليزية وقدم في دور العرض العربية مدبلجاً.
• الفيلم هو قصة ثائر عربي ليبي قاد حرب التحرير في ليبيا ضد الاستعمار الايطالي، اختار العقاد شخصية عمر المختار لانه مهم للعالم العربي فهي قصة كفاح لرجل في السبعين من عمره في وجه الاستعمار.
• بلغت تكاليف انتاج الفيلم 50 مليون دولار امريكي.
• يعد اضخم انتاج عربي يتناول قضية شعب ضد الاستعمار.
• بعد عرض الفيلم اصبح عمر المختار حديث العالم العربي فقد اصبح صورة متحركة امام المشاهدين وليست جامدة كما هي في صفحات كتب التاريخ.
• يعتبر العقاد ان اجمل مشاهد الفيلم هي التي اختتم بها الفيلم وهو عند اعدام عمر المختار فانطلقت الزغاريد.
• كان انتوني كوين مقنعاً جداً بتمثيله، فانطبعت صورته في أذهان المشاهدين على انها صورة عمر المختار الحقيقية.
مصطفى العقاد نجح في تجسيد الذات العربية الحقيقية وتسليط الضوء على جانب مضئ من تاريخنا من خلال أفلامه فقال.....
"عرف الغرب من نحن بصورة جيدة".

salwalubani@hotmail.com

 


إطبع الخبر

أعمال الشركة